أحدث المقالات

● أنباء اليوم المصرية تكرم الإعلامى محمد عطفى لجهوده فى خدمة المجتمع ● عزاء واجب لوفاة الحاج حسن عبدالحميد القلا ● حملة صيانة مكثفة للإنارة العامة بقرية الرياض بدمياط ● رئيس جامعة دمياط يتابع ميدانيا إجراءات الكشف الطبي على الطلاب الجدد ● إختيار الدكتور عمرو سراج عضوا بالهيئة الإستشارية العليا لجريدة المصريين بالخارج ● سدانة الدولية للصناعات الطبية تحضر بتميز في ملتقى الرياض العالمي ● منظمة التعاون الإسلامي تدين الهجومين الإرهابيين في بوركينا فاسو ● محافظ دمياط تتابع أعمال رد الشئ لأصله بشارع الشيخ أصيل وتوجه بالإرتقاء بمستوى النظافة و رفع الاشغالات بفكرى زاهر وميدان سوق الحسبة ● صور – عدد من رموز الجاليات المصرية يحتفلون بزفاف نجلة المهندس إمام يوسف

الجالية المصرية بالقصيم تودع طبيبا وأسرته بعد حادث أليم

التاريخ : 16/08/2019 مشاهدة : 147
الجالية المصرية بالقصيم تودع طبيبا وأسرته بعد حادث أليم

بسم الله الرحمن (قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ) صدق الله العظيم .
اردت ان ابدأ مقالتي بهذه الآية الكريمة من سورة الجمعة … انها حقيقة مؤكدة … الموت .


اليوم كان مشهدا يجمع بين الموعظة وبين محبة الله في خلقه .
اليوم ودعنا الدكتور محمد سبع وزوجته وابنته الى مثواهم الاخير والذين قد توفوا جميعا اثر حادث مروري تعرضوا له على طريق القصيم المدينة المنورة السريع قادمين من محافظة حفر الباطن متجهين الى مدينة رسول الله لقضاء عيد الاضحى المبارك هناك .
ان قصة وافاتهم فيها العبر … فيها الموعظة … فيها ايات من ايات الله في خلقه وتصديقا لما جاء في كتاب الله الكريم حيث قال جل من قائل (إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ).
الدكتور محمد سبع طبيب اسنان من المحلة الكبرى يعمل في محافظة حفر الباطن … كانو في مصر لزواج احدى بناته وعاد قبل شهر ولحقت به زوجته وابنته ابنة الثمانية عشر ربيعا وابنه ابن الثمان سنوات بعد ان قدمت اوراق قبولها في الجامعة بمصر لكونها حاصلة على شهادة الثانوية العامة هذا العام ، وفي نفس يوم قدومهم الى السعودية كان قدر الله وتوفوا جميعا وهم في طريقهم الى المدينة وينجو من الحادث ابنهم الطفل صاحب الثمان سنوات .
حادث اليم راح ضحيته ثلاثة انفس من عائلة واحدة .
واليوم كان مشهدا مهيبا في الجنازة حضور كثيف من ابناء الجالية المصرية قدموا الى مدينة بريده من المدينة المنورة ومن محافظة حفر الباطن الى جانب ابناء مصر بالقصيم وكثير من الاخوة السعوديين .
تسامحوا … فقد يكون رحيلكم قريب … صلوا ارحامكم فان الغد بيد الله سبحانه وتعالى .
خالص العزاء وصادق المواساة لاسرة المتوفين … وجزى الله خيرا كل من حضر وقدم واجب العزاء
القصيم …عماد ابو طالب ..متولي حسين

 

اضف رد

  • تعليقات الفيسبوك

  • تعليقات

0 تعليقات لـ “الجالية المصرية بالقصيم تودع طبيبا وأسرته بعد حادث أليم”

  • تسجيل دخول
  • اشتراك عضو جديد

النشرات البريدية

أخبار فى صور

فيديو

اراء الكتاب