أحدث المقالات

● “وكيل تعليم دمياط ” يعقد اللقاء الجماهيري الأسبوعي ويؤكد ان لا مجاملة ولا محسوبية فالجميع سواء أمام القانون ● شريف رستم يكتب : الكرامة .. مُصطلح غائب عن الفهم !! ● انطلاق تدريب مهارات التدريس الصفي لمعلمي رياض الأطفال على نظام التعليم الجديد بدمياط ● في إصرار لإنهاء معاناة الأهالي… المرسى والحصى في معاينة للموقع الجديد لمحطتى صرف السودايه وأبو صالح بكفر البطيخ ● مدير امن دمياط يقود حملة مرورية للتأكد من إلتزام سائقي التاكسي بتشغيل العداد الخاص بتعريفة الركوب ويؤكد لن نسمح باستغلال المواطنين ● محافظ دمياط والنائب الحصى يناقشان بعض القضايا والمطالب الخاصة بأهالى مدينة كفر سعد ● نماذج مضيئة في مصرنا الحبيبة ● رئيس جامعة دمياط يتفقد جميع مراحل الانشاءات بالجامعة ● حملة تموينية مكبرة تسفر عن ضبط (280 كيلو)من اللحوم المستوردة الفاسدة في دمياط

أسامة صابر يكتب : ” بويكوت المرعب “

التاريخ : 03/06/2018 مشاهدة : 226
أسامة صابر يكتب : ” بويكوت المرعب “

مرعب حقا أن تظهر مؤشرات تشير وتدعوا للقلق والخوف من الساعات القادمة إلا أنة وقد تكون المسألة عادية لا تدعو للإنزعاج بالنسبة لأروقة صناع القرار
فى عام 1880 رفض السيد ” تشارلز بويكوت ” مطالب المزارعين فيما يتعلق بتحسين ظروف العمل وبدعم من إتحاد محلى قررالمزارعون مقاطعة السيد ” بويكوت ” وعلى غرار المقاطعة إنضمت المتاجر والحانات اليهم حتى وجد اللورد نفسة فى عزلة تامة , وجاء موسم الحصاد وعلى الفور إستنجد اللورد بالجيش والشرطة وتحركت القوات وتكلفت العملية 10 الأف جنية استرلينى فى حصاد لم تتجاوز قيمتة 500 جنية استرلينى
أطلق حينها على هذا النوع من النشاط وكيل الأراضى الزراعية ” بويكوت ” فى قاموس إكسفرود ” BOYCOTT ” وتعنى الإنسحاب من العلاقات التجارية والاجتماعية بهدف العقاب أو الاحتجاج , أنتقلت عدوى ” بويكوت ” الى أنحاء العالم حتى أمتلأ التاريخ بحملات المقاطعة وأصبحت سلاح مرعب ضد جشع التجار ولجأ اليها العديد من الرؤساء بهدف حصار الغلاء وارتفاع الأسعار والتصدى لجشع التجار ومن أبرزها ,
مسيرة الملح فى عام 1930 كان إستخراج الملح عصب حياة الفقراء فى الهند عندما فرض الإحتلال البريطانى ضريبة وأشترط إذنا مسبقا لاستخراجة قاطع الهنود بزعامة غاندى السياسات والمنتجات البريطانية ما دفعهم أيضا أن يسيرو على أقدامهم 290 كليومتر لمدة 24 يوم فى مسيرة الملح لاستخراجة بأنفسهم وقبض على غاندى أنذاك فتحولت المقاطعة الى عصيان مدنى شامل أدى لاحقا الى استقلال الهند , مرورا بحركة مقاطعة إسرائيل BDS من 2005 الى 2015 نجحت أنشطة الحملة فى حرمان إسرائيل مما قيمتة نحو 15 مليار دولار خسائر ,
وفى 2016 أطلق جهاز حماية المستهلك بمصر مبادرة بعنوان لا تشترى فى هذا اليوم ضد شركات الاتصالات لتوصيل رسالة للتجار بأن المستهلك قادر على الرد فى أى وقت وتم تحديد يوم 1 ديسمبر لتنفيذ المبادرة ولنا فى التاريخ عبرة وتولت حكومة شريف اسماعيل الحكومة الأصعب على المسئولين منذ 2011 والتى إتسمت بدفع الفواتير التى أجلت مصر دفعها على مدار سنوات ماضية وعلى عكس ما تخيلة الكثيرون كانت القرارات التى تتخذها الحكومة صادمة وصعبة ومتتالية وعلى الرغم من ذلك لم تتوقف الحكومة أمام رد فعل الشارع برفض المواطنين للقرارات ولكن إستكملت الخطة التى وضعتها والتى تضمنت تطبيق حزم جديدة ومتعاقبة من الزيادات على أسعار الوقود وماء الشرب والكهرباء و وأسعار السلع والضرائب بشتى أنواعها ولا سيما بعد قرار التعويم وارتفاع سعر الدولار ورفع الدعم ولازال المواطن يقاتل ,
وعلى الرغم من أن الحكومة تتخذ طريق الإصلاح الإقتصادى الإ أن التوقيت والظروف الاقتصادية والمجتمعية للمواطن غير ملائمة بالمرة لاستقبال هذة القرارات المجحفة وهنا يكمن الخطر الحقيقى والذى نود أن نلقى الضؤ علية ونضعة أمام صناع القرار وكما نعلم جميعا أن المواطن لة حقوق ولكن علية أيضا التزامات مالية نحو هذة الحقوق ومن أهم جوانب هذة الالتزامات كافة الخدمات التى تقدمها الحكومة ولكن مع استمرار الأعباء التى يتكبدها المواطن من التزامات مالية طاحنة فى ظل ظروف حياتية صعبة وأحوال معيشية قاسية يأتى دور القدر الذى يفرض نفسة على قطاعات كثيرة فى المجتمع ويدفعهم للبويكوت المرعب أى المقاطعة الغير معلنة ولكن هنا شتان الفارق بين السيناريوهان ستكون المقاطعة لا ارادية نتيجة عدم قدرة المواطن على الوفاء بالالتزامات المالية المقررة علية الأمر الذى يدعونا جميعا لاتخاذ اللازم والتحرك سريعا لدراسة هذا الأمر المخيف ولذا وجب التحذير فاحذروا بويكوت الشارع المصرى .

اضف رد

  • تعليقات الفيسبوك

  • تعليقات

0 تعليقات لـ “أسامة صابر يكتب : ” بويكوت المرعب “”

  • تسجيل دخول
  • اشتراك عضو جديد

النشرات البريدية

أخبار فى صور

فيديو

اراء الكتاب